In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

جامعة قطر تختتم نسختها الحادية عشر من القرية الثقافية | Qatar University

جامعة قطر تختتم نسختها الحادية عشر من القرية الثقافية

2018-03-05
جانب من العروض المقدمة

حملت شعار "حكاية من بلادي"

اختتمت جامعة قطر فعاليات مهرجان القرية الثقافية في موسمها الحادي عشر؛ التي حملت هذا العام شعار "حكاية من بلادي" يوم الخميس الماضي، وقد تمّ خلال الحفل النهائي تتويج الفرق الفائزة بالمراكز الثلاث الأولى على مستوى الأجنحة والعروض المسائية، حيثُ شارك في القرية الثقافية 14 دولة في البنات و7 دولة في البنين، يمثلون نحو 22 بلدًا؛ عكست التنوع الطلابي الذي تزخر به جامعة قطر مما يجعلها صرحًا علميًا وثقافيًا غنيًا والذي ينعكس بشكل إيجابي على العملية التعليمية.
حضر حفل ختام القرية الثقافية، كُلٌ من الأستاذ عبد الله اليافعي مدير شؤون الحياة الطلابية والخدمات في جامعة قطر، والأستاذة سلوى زينل رئيس قسم الفعاليات والأنشطة الجامعية، بالإضافة إلى عددٍ من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، وأعضاء لجنة تحكيم العروض وطلبة الجامعة والمهتمين.
وتأتي هذه الفعالية السنوية ضمن الفعاليات التي تنظمها إدارة الأنشطة الطلابية التي تهدف لإثراء الحرم الجامعي وتعريف المجتمع بثقافات الشعوب المختلفة وتراثها، واستعراض كل بلد لموروثه الثقافي، وتقاليده ومأكولاته ورقصاته التي تميزه عن غيره، كما تعكس أيضًا اهتمام الجامعة بهذه الثقافات المتنوعة. وقد حاول المشاركون في نسخة هذا العام، تقديم عروضٍ مسرحية عديدة؛ جسَّدَت واقع هذه البلدان وثقافة كل بلد على حدة، فضلًا عن رقصات شعبية جسدت تنوع وثقافة هذه الدول.
وفي كلمته في الحفل الختامي، شكر الأستاذ عبد الله اليافعي لجان التحكيم والطلاب مؤكدًا على أنَّه لولاهم لما ظهرت هذه الفعالية بهذا المستوى الكبير والرائع، متمنيًا تنظيم فعاليات ثقافية أخرى تعرِّف المجتمع بثقافات الشعوب المختلفة.
من جانبها، قالت الإعلامية شيماء الحمادي، عضو لجنة تحكيم العروض في القرية الثقافية: "إنَّ القرية الثقافية التي تختتم اليوم فعالياتها؛ هي عنوانٌ للتقاليد ونشر السلام بين الثقافات والمجتمعات، وهي فرصةٌ للجميع للتعرف على مختلف الدول والحضارات في العالم في مكانٍ واحد، وهو جامعة قطر".
وفي نهاية الحفل الختامي لمهرجان القرية الثقافية، كرّم الأستاذ عبدلله اليافعي أعضاء لجنة التحكيم والقائمين على الأجنحة، وذلك لدورهم ومساهمتهم في إنجاح فعاليات هذه التظاهرة الثقافية، كما تمَّ تكريم الدول على حسب الفئات التالية: في البنات الدول الحاصلة على أفضل ثلاث عروض وهي: سوريا والسودان وفلسطين، جائزة العمل الجماعي، وقد حصل عليها الجناح القطري والجزائري، جائزة الإبداع وقد حصل عليها الجناح الياباني واليمني، جائزة أفضل جناح بتصويت الجمهور حصل عليها الجناح الفلسطيني، كما حصل الجناح الاردني على لقب نجم القرية اما الأجنحة الفائزة بالمراكز الثلاث، فتأتي كتالي: المركز الأول للجناح الفلسطيني، المركز الثاني للجناح السوداني، المركز الثالث من نصيب الجناح السوري.
اما بالنسبة للبنين الدول الحاصلة على أفضل ثلاث عروض هي مصر وفلسطين وسوريا، وجائزة أفضل جناح بتصويت الجمهور حصل عليها الجناح السوداني اما الاجنحة الفائزة بالمراكز الثلاث كتالي: المركز الاول الجناح السوداني، والمركز الثاني للجناح السوري، المركز الثالث من نصيب الجناح الفلسطيني
وبهذه المناسبة قال الطالب السوري في كلية الآداب والعلوم تميم الهاشمي: "إنه لشرفٌ لنا أن نشارك دائمًا في فعاليات القرية الثقافية التي تنظمها الأنشطة الطلابية في جامعة قطر، وفي كل مرة يتاح لنا التعريف بإحدى المدن أو التقاليد السورية، ويتم استدعاؤنا لمنصة التتويج، وهو ما يجعلنا فخورين بما نقوم به، كما أنَّ القرية الثقافية فرصة لممارسة روح الفريق الجماعي الذي لا يمكن اكتسابه بالدراسة الأكاديمية فقط، وإنما بالحياة الجامعية وأجوائها".
وأضاف الهاشمي: "إنَّ ما يميز جامعة قطر عن غيرها من الجامعات العربية هو تنوعها الثقافي وهذا ما يساعد دائمًا في نجاح القرية الثقافية من عام لآخر".
من جانبه قال الطالب عبد الله الشيباني تخصص هندسة ميكانيكية: "إنَّ حضور القرية الثقافية لهذا العام؛ كان فرصةً لي من أجل التعرُّف على العديد من الثقافات والحضارات في العالم، وقد أتاحت لي جامعة قطر هذه الفرصة في مكانٍ واحد، وهو القرية الثقافية، بالإضافة إلى ذلك استمتعت بالعروض المسرحية التي تمَّ تمثيلها من قبل الطلاب، التي عكست جانبًا من تقاليدهم وحياة مجتمعاتهم".
الجدير بالذكر أنَّ فعالية القرية الثقافية تأتي ضمن الفعاليات السنوية التي تسعى جامعة قطر من خلالها إثراء الحرم الجامعي بثقافات الشعوب المختلفة والمتمازجة، وتشجيع الطلبة على تنظيم فعاليات ثقافية متنوعة على المستوى الجامعي ودعمهم لتحقيق أقصى إمكاناتهم بكل الطرق كي يصلوا إلى أهدافهم وتطلعاتهم.

ملفات ذات صلة
  • جانب من عروض الطلاب في الحفل الختامي من مهرجان القرية الثقافية
  • صورة جماعية للمكرمين في مهرجان القرية الثقافية
  • جانب من العروض المقدمة- 3
  • كلمة السيد عبدالله اليافعي في حفل ختام مهرجان القرية الثقافية
  • جانب من العروض المقدمة- 2