In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

مركز دراسات الخليج بجامعة قطر ينظم مؤتمرا دوليا حول تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 | Qatar University

مركز دراسات الخليج بجامعة قطر ينظم مؤتمرا دوليا حول تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022

2022-09-19
Dr. Hassan during his opening speech

بحضور عدد كبير من الباحثين والمهتمين بالشأن الرياضي

د حسن الدرهم:

استضافة قطر كأس العالم تشكل علامة فارقة في تاريخ المنطقة يؤكد أن منطقتنا بإمكانها أن تكون جامعة للأمم

د محجوب الزويري:

يمثل هذا المؤتمر منصة ومنبرًا أكاديميًا لمناقشة جميع المسائل المتعلقة بكأس العالم 2022 في قطر

افتتح صباح أمس الاثنين الموافق 19-9- 2022بمبنى البحوث بجامعة قطر المؤتمر الدولي حول تنظيم قطر لكأس العالم 2022 الذي نظمه مركز دراسات الخليج، بكلية الآداب والعلوم بجامعة قطر لمدة يومين من 19 إلى 20 سبتمبر لمناقشة تجربة قطر في تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022.

ويهدف المؤتمر إلى إبراز دور واهتمام قطر في إثراء النقاش العام الحالي والدراسات متعددة التخصصات حول ظاهرة كرة القدم في مجتمعات الشرق الأوسط بشكل عام، ومنطقة الخليج بشكل خاص. وخلافًا لغالبية الفعاليات الأخرى التي تناقش بطولة كأس العالم لكرة القدم، 2022، فإن هذا المؤتمر لا يقتصر على مناقشة الأبعاد الفنية / التنظيمية أو الدبلوماسية الرياضية فحسب، بل تتمثل أولويته الرئيسية في إثارة مناقشات شاملة ومعمقة حول الجوانب المختلفة لكأس العالم وتأثيراتها على الدولة المضيفة ومنطقة الشرق الأوسط والعالم.

وشملت الموضوعات الرئيسية للمؤتمر: تاريخ قرار قطر استضافة كأس العالم 2022؛ ومناقشة التحديات المحلية متعددة الأوجه لاستضافة كأس العالم لكرة القدم، وكيف تمت تسويتها. علاوة على ذلك فإن الجغرافيا السياسية وديناميكيات القوة حول كأس العالم لكرة القدم 2022 كانت من بين الموضوعات والمحاور الرئيسية للمؤتمر.

وفي كلمته بالمناسبة قال الدكتور حسن بن راشد الدرهم رئيس جامعة قطر: " يسرني أن أرحب بكم جميعاً في رحاب جامعة قطر في هذا اليوم الذي نفتتح فيه المؤتمر السابع لمركز دراسات الخليج في جامعة قطر والذي يحمل عنوان: " كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر: وجهات نظر عالمية ومحلية “، ولا شك بأن مؤتمرنا هذا يأتي قبل شهرين من الافتتاح الرسمي لبطولة كأس العالم والتي تحتضنها قطر كأول بلد عربي وأول بلد شرق أوسطي ينظم هذه المناسبة. هذا المؤتمر الذي تشاركون فيه اليوم يأتي كمساهمة من مركز دراسات الخليج في كلية الآداب والعلوم في جامعة قطر لتاريخ لهذه المناسبة."

وقال الدكتور الدرهم بأن استضافة كأس العالم تشكل علامة فارقة في تاريخ المنطقة هذه المنطقة التي عرف عنها بأنها متوترة وتتسم بعدم الاستقرار والمواجهات والحروب، ولكن كأس العالم يأتي ليقول أن هذه المنطقة ترغب في الاستقرار و ترغب في السلام وتسعى شعوبها لمستقبل مشترك أفضل للإنسانية وتساهم في ذلك ، وما استضافة كأس العالم إلا دليل على أن هذه المنطقة تستطيع أن تكون جامعة لكل الأمم الذين يهتمون بكرة القدم وتستطيع أن ترحب بهم جميعاً .

وأكد رئيس الجامعة أن هذ المؤتمر جاء ليؤكد على أهمية العمل الأكاديمي والبحثي في رصد ومتابعة التطورات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتي تحصل في منطقة الخليج بشكل خاص وكذلك ما يحدث في العالم وهو مرتبط بمنطقة الخليج، وهذا الاهتمام يؤكد المساهمة الكبيرة التي يقوم بها هذا العمل الأكاديمي في نقل هذه المناسبة وتوثيقها عبر العمل الأكاديمي والذي سيأتي على شكل كتاب سيصبح في متناول الذين لم يحضروا هذا المؤتمر بل الأجيال المقبلة.

واختتم كلمته بالتأكيد أن جامعة قطر وهي الجامعة الوطنية، إذ تساهم عبر مركز دراسات الخليج في هذه الفعالية لتؤكد على أهمية البحث والعمل الأكاديمي كمشاركة في صناعة الوعي والثقافة كذلك في جمع المهتمين والمختصين في منطقة الخليج والحرص على أن تكون منارة لحضور المجتمع الأكاديمي في كل المناسبات.

وقال البروفيسور محجوب الزويري، مدير مركز دراسات الخليج: " يمثل هذا المؤتمر منصة ومنبرًا أكاديميًا لمناقشة جميع المسائل المتعلقة بكأس العالم 2022 في قطر، والهدف هو الخروج بإصدار يُنشر في مجلد بعد تنقيحه ليستفيد منه جيل المستقبل".

وأضاف الدكتور الزويري : " يسعدني، بالنيابة عن مركز دراسات الخليج بجامعة قطر، أن أرحب ترحيبًا حارًا بالمشاركين في: المؤتمر الدولي السنوي السابع متعدد التخصصات "كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر: " وجهات نظر عالمية ومحلية" تتمثل مهمة مركز دراسات الخليج في تنفيذ وتعزيز رؤية جامعة قطر لتطوير البحوث والمجتمع الأكاديمي في قطر والمنطقة. لذلك فإن هذا المؤتمر الدولي السنوي حول تأثير بطولة الفيفا2022 على الاتجاهات المحلية والإقليمية والدولية سيجمع العلماء وصانعي السياسات وأصحاب المصلحة المحليين والطلبة من مجموعة واسعة من التخصصات المتنوعة للمشاركة في مناقشات متميزة حول عدد من الموضوعات مثل تاريخ اتخاذ قطر لقرارها باستضافة كأس العالم لكرة القدم 2022، في ظل تحديات محلية متعددة ومعقدة لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2022 ، وتأثير هذه البطولة اجتماعيًا واقتصاديًا وثقافيًا على منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وقضايا الهوية. سيسلط المؤتمر الضوء على الجغرافيا السياسية وديناميكيات القوة المحيطة بكأس العالم لكرة القدم 2022، وتقييم الأبعاد الإقليمية والعالمية للقضية، ويسعدنا حضور ضيوفنا الدوليين والإقليميين والمحليين الذين قبلوا دعوتنا للمشاركة في هذا الحدث المحفز لتبادل الرؤى والأفكار، ويتطلع مركز دراسات الخليج إلى أن يكون المؤتمر حافلاً بالأبحاث المثيرة والأوراق الأكاديمية التي يقدمها كبار العلماء في هذا المجال.

وتستمر فعاليات هذا المؤتمر لمدة يومين حيث سيناقش في يومه الثاني التأثير الاقتصادي والاجتماعي لكاس العالم والدبلوماسية الرياضية وموضوعات أخرى هامة .

ملفات ذات صلة
  • جانب من الحضور
  • لقطة من المؤتمر
  • الدكتور محجوب الزويري مدير المركز