In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

جامعة قطر تناقش أولى رسائل برنامج الدكتوراه في كلية الإدارة والاقتصاد | Qatar University

جامعة قطر تناقش أولى رسائل برنامج الدكتوراه في كلية الإدارة والاقتصاد

2020-10-04

لطالبة قطرية، تحت عنوان: "دور مرونة سـلاسل التوريد في إعادة هيكلتها وتطبيقها باقتصاد دولة قطـر"

قامت كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة قطر بمناقشــة رســالة دكتوراه للطالبة القطرية مـريم النعيمي تحت عنوان: "دور مرونة سـلاسل التوريد في إعادة هيكلتها وتطبيقها باقتصاد دولة قطـر"، وتعد هـذه الرسالة البحثية أولى رسائل برنامج الدكتوراه بكلية الإدارة والاقتصاد في جامعة قطـر، علمًا بأن برنامج الدكتوراه تم إطلاقـه في سـبتمبر 2016. وقـد ركزت الطالبة مريم في بحثها على قضايا إدارة المرونة وكيفية إعادة تشكيل سـلاسل التوريد تحت تأثير المخاطر الاقتصادية والسياسيـة.

وأوضحـت النتائج البحثية لهـذه الرسـالة كيف يتم تحسـين وفهـم المتغيرات التي تؤثر على مرونة السـلاسل التوريدية، وذلك لتتمكـن الشـركات من تخفيض المخاطر والتكلفـة المتعلقـة بتعطل سـلال التوريـد. وقد توصل هـذا البحث إلى كون المشاركة والإيرادات والرؤيـة هـم أهـم المتغيـرات التي من شـأنهـا أن تؤثـر على إعادة تشكيل سـلاسل التوريد. وقامـت الطالبة بتطبيق نتائـج بحثـها على شـركات محليـة ناشـطة بدولة قـطر.

وقامت الطالبة مريـم سعـد النعيمي بتقديم الحمد والشكر للـه الذي أنعم عليها بإتمام دراسة الدكتوراه داخل دولـة قطر، وذلك بعد سـنوات من الجهـد والمثابرة. وأيضًا تقدمت بالشكر الجزيل لجامعة قطـر وكلية الإدارة والاقتصاد بمناسـبة مناقـشة رسالة الدكتوراه كأول طالبة قطرية تحصل عليها في علوم الإدارة من جامعة قطر، ثم شكـرت كلًا من عميد كلية الإدارة والاقتصاد الأسـتاذ الدكتور آدم فضل الله والعميد المساعد للدراسات العليا، والأسـتاذ الدكتور بلعيد عوني والمشرف على الرسالة الأسـتاذ الدكتور محـمد نشـأت والأسـتاذة الدكتورة رنا صبح على ما قدموه من دعم طول السـنوات الماضية. وقالت في تصريحٍ لها: "أهدي تخرجـي هذا إلى والدي العزيز الذي طالما شـجعني على مواصلـة دراستي ووالدتــي التي غمرتني بحبهـا الدائـم لي".