In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

جامعة قطر تطور تقنيات ذكية لأنظمة إدارة الجمهور في بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 | Qatar University

جامعة قطر تطور تقنيات ذكية لأنظمة إدارة الجمهور في بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022

2022-06-26 00:00:00.0
The QU research team, led by Prof Sumaya Al-Maadeed

بالتعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث

طوَّر فريق أبحاث كلية الهندسة في جامعة قطر بالتعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث أنظمة ذكية للإدارة والتحكم بالجمهور، والتي تكونت من العديد من العناصر المختلفة المُستخدمة لحساب عدد الجمهور وتقنية التعرُّف على الأوجه وكشف الأحداث غير الطبيعية.

شارك من جامعة قطر في تطوير هذه التقنية كُلٍ من الأستاذة الدكتورة سمية المعاضيد، قائد الفريق ، باحث ومشرف رئيسي لأبحاث هذه الدراسة، والدكتورة نور المعاضيد، العميد المساعد للشؤون الأكاديمية للدراسات العليا، وأستاذ مشارك في علوم وهندسة الحاسب، والدكتور خالد أبو السعود، محاضر في هندسة الحاسب، والأستاذ الدكتور عمرو محمد، أستاذ في علوم وهندسة الحاسب، والأستاذ الدكتور تامر خطاب، أستاذ الهندسة الكهربائية ومدير مركز التميز في التعليم والتعلم، والدكتور ياسين حيمر، باحث ما بعد الدكتوراه، والدكتور عمر الهروس، باحث ما بعد الدكتوراه.

وقد مثَّل أمن وسلامة لاعبي ومشجعي بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 وغيرهم من الحضور لهذه الفعالية محور اهتمام اللجنة المنظمة. فعادةً، تتضاعف المخاطر الأمنية نظرًا للحجم الهائل للفعالية والعدد المهول من المشجعين المتوقع حضورهم والذي يصل إلى ما يزيد عن 1.5 مليون مشجع. وتبعًا لذلك، فإن الحفاظ على الأمن أثناء إقامة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر2022 يمثل مهمة صعبة بسبب تزايد عدد المخاطر المتوقع حدوثها وانتشار استخدام التكنولوجيا.

فابتكر فريق البحث بجامعة قطر لأول مرة نظامًا لرصد عدد الجمهور اعتمادًا على البيانات التي تستطلعها الطائرات بدون طيار والذي يستغل الشبكات العصبية الموسعة والممتدة لاستنباط مميزات الجمهور ذات الصلة ومن ثم تقدير كثافتهم. بالإضافة إلى ذلك، تم تقديم مجموعة بيانات جديدة لتعداد الجمهور في المنشآت الرياضية يُطلق عليها "مجموعات بيانات جمهور مشجعي كرة القدم" (FSC-Set) وقد تضمنت 6000 صورة تم تحميلها يدويًا تُصوِّر أنواعًا مختلفة من المشاهد التي تحتوي على آلاف الأشخاص المتجمعين في الملاعب أو حولها.

كما سيساعد استخدام تقنيات النفاذ والتوجيه الشبكي، مثل الذكاء الاصطناعي، والرؤية الحاسوبية القائمة على الطائرات بدون طيار، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وغيرها من التقنيات الواعدة على ضمان أمن وسلامة اللاعبين والمشجعين وغيرهم من حضور هذه الفعالية ويساعد على إدارة الجمهور بكفاءة وتحديد الأشخاص المشكوك في تصرفاتهم والأحداث غير الطبيعية.

وبالتالي، فقد تمثَّل الهدف من تنفيذ هذا المشروع في استخدام الذكاء الاصطناعي وكاميرات المراقبة بالفيديو الموجودة في الطائرات بدون طيار؛ لتحسين إدارة الجمهور ومراقبة المنشآت الرياضية المُستخدمة أثناء بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وبوجه عام، فإن جهود الفريق تنصب على ضمان سلامة الملاعب وخطط الأمن حتى يطمئن المشجعون ولا يضطرون إلى الانشغال بالمخاوف التي قد تراودهم حول أمنهم، اكتشاف الأحداث غير الطبيعية، تتبع الأشخاص المشكوك فيهم والتعرف عليهم باستخدام أدوات التعرف على الوجوه، الحفاظ على خصوصية المشجعين باستخدام منصات الحوسبة المتطوُّرة حيث تتم معالجة البيانات المسجلة محليًا.

والجدير بالذكر تُعد إدارة الجمهور في ملاعب بطولة كأس العالم ومحيطها أمرًا بالغ الأهمية لضمان سلامة أحداث كأس العالم وخلوها من المعوقات الملازمة بسبب كثافة الجمهور داخل الملاعب وخارجها، ولذلك، فإن بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 ستعتمد على استخدام التقنيات المتطوُّرة العصرية مثل: طائرات المراقبة بدون طيار، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والذكاء الاصطناعي، سعيًا لتحسين إدارة الجمهور.