In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

انطلاق المؤتمر الدولي حول القومية بفندق الريتز كارلتون الثلاثاء المقبل | Qatar University

انطلاق المؤتمر الدولي حول القومية بفندق الريتز كارلتون الثلاثاء المقبل

2019-03-23
د مريم المعاضيد ود نايف الشمري

ينظمه مركز ابن خلدون للعلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة قطر

يحضره رئيس وزراء تونس السابق الجبالي، ووزير خارجية إيران السابق كمال خرازي

ينظم مركز ابن خلدون للعلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة قطر يوم الثلاثاء المقبل الموافق 26 مارس الجاري المؤتمر الدولي حول موضوع " القومية " ويحضره عدد من كبار الدبلوماسيين والمسؤولين السابقين ورؤساء الجامعات من بينهم على سبيل المثال لا الحصر حمادي الجبالي رئيس الوزراء التونسي السابق، وكمال خرازي وزير الخارجية الإيراني السابق.

ويأتي هذا المؤتمر الذي سيتم افتتاحه في تمام الساعة الرابعة عصرًا بقاعة المختصر في فندق الريتز كارلتون؛ لتسليط الضوء ليس على القومية من حيث بنيتها الداخلية، بل على القومية من حيث تفاعلها مع بقية القوميات، وعلى محاولات التوظيف السياسي والأيدلوجي للتعدد القومي، وعلى آفاق الاجتماع الحضاري المشترك بين قوميات الشرق الأوسط.

وتعليقا على تنظيم الجامعة للمؤتمر أكدت الدكتورة مريم المعاضيد نائب رئيس الجامعة للبحث والدراسات العليا أن المؤتمر الذي يحضره عدد كبير من المهتمين بالموضوع والمفكرين ، ومسؤولي الدول السابقين يناقش عدة محاور من أهما :المحور المتعلق بعوائق التلاقي الحضاري بين قوميّات الشرق الأوسط ، والمحور المتعلق بتوظيفات القوى الإقليمية والدولية لقوميات الشرق الأوسط في العصر الحديث. كما يناقش المؤتمر الأسس الفكرية لتشكيل الإطار الحضاري المشترك لقوميات الشرق الأوسط.

ومن جهته أكد الدكتور نايف الشمري رئيس مركز ابن خلدون المنظم للمؤتمر أن "المسألة القومية" تعد من القضايا المركزية في المشهد الإسلامي منذ مطلع القرن العشرين، إذ إنه بعد سقوط الخلاقة العثمانية ظهرت بوضوح أزمة تزاحم الهويات لدى القوميات المختلفة في الشرق الأوسط، وقد اتخذ التفاعل مع هذه الأزمة مسارات مختلفة وهذا ماسيناقشه هذا المؤتمر الهام الذي هو ثاني مؤتمر ينظمه المركز رغم حداثة تأسيسه.

موضحا أن المركز يسعى لتطوير العلوم الإنسانية والاجتماعية والتجسير فيما بينهما والمثاقفة الحضارية والتجديد والمواكبة والأقلمة، ويتكوّن من أربعة أقسام: قسم العلوم الإنسانية، وقسم العلوم الاجتماعية، وقسم العلوم الأمنية والاستراتيجية، وقسم دراسات المناطق.