In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

جامعة قطر توقع اتفاقية مع مؤسسة التعليم فوق الجميع | Qatar University

جامعة قطر توقع اتفاقية مع مؤسسة التعليم فوق الجميع

2022-11-13 00:00:00.0
أثناء توقيع الاتفاقية

في شأن التعاون المشترك في المجالات المتعلقة ببرنامج قطر للمنح الدراسية

وقعت جامعة قطر اتفاقية مع مؤسسة التعليم فوق الجميع؛ لتنمية وتعزيز التعاون المشترك بينهما وذلك للاستفادة من الإمكانيات المشتركة للطرفين فيما يتعلق ببرنامج قطر للمنح الدراسية في قطر التابع لمؤسسة التعليم فوق الجميع والإدارة العامة للأوقاف.

وقد وقعت الاتفاقية من قبل كُلٍ من: الدكتورة إيمان مصطفوي، نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب، والسيد طلال الهذال، مُدير برنامج الفاخوره التابع لمؤسسة التعليم فوق الجميع، وقد نصًّت الاتفاقية على تعاون الطرفان في تقديم 100 منحة دراسية جديده في جامعة قطر وتعزيز فرص التعاون المشترك بين الطرفين وذلك من خلال العمل على الأدوار والمسؤوليات المحددة للطرفين قبل الالتحاق بالبرنامج، الأدوار والمسؤوليات خلال فترة الالتحاق بالبرنامج حيث ستضمن الجامعة أن طلاب البرنامج مسجلون في الفصول الدراسية لضمان استمرار الانتفاع من هذا البرنامج، بالإضافة إلى العمل في أي مجالات أخرى ذات الاهتمام المشترك.

ويأتي توقيع الاتفاقية بهدف إنشاء كادر من الشباب غير القطريين والمقيمين في دولة قطر من خلفيات لا تتمتع بالخدمات التي بدعمها برامج أكاديمية جيدة وتطوير القدرات وأنظمة الدعم، وتقديم مساهمات مؤثرة في قطر والعالم. وقد اتفق الطرفان على تقديم كل المساعدات الممكنة في حدود الاختصاصات المحددة قانونًا لكل طرف، لتحقيق هذه الأهداف على نحو يفعل الدور المنوط بكل منهما.

وفي تصريح لها، قالت الدكتورة إيمان مصطفوي، نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب: "يسعدنا اليوم تجديد هذه الاتفاقية مع مؤسسة التعليم فوق الجميع، والتي تأتي لصالح طلبة جامعة قطر. اذ نحرص دائمًا على توفير أفضل الفرص التعليمية في الجامعة فمن خلال هذا التعاون سيعمل الطرفين على توفير أفضل الفرص التعليمية للطلاب المستهدفين بهذا البرنامج، كما أننا من خلال هذه المذكرة سنستمر بالعمل في مختلف المجالات الأخرى ذات الاهتمام المشترك ".

من جانبه، قال السيد طلال الهذال، مُدير برنامج الفاخورة التابع مؤسسة التعليم فوق الجميع: "تستمر مؤسسة التعليم فوق الجميع في عملها لتوفير فرص التعليم العالي في قطر للطلبة، فحتى الآن وفر البرنامج 125 منحة دراسية للطلبة في داخل دولة قطر من مختلف الجامعات، حيث تكرس مؤسسة التعليم فوق الجميع جهودها لضمان حصول بعض الفئات الأكثر حرمانا على التعليم العالي والذي سيدعمهم في بناء مستقبل مزدهر، نشكر الادارة العامة للأوقاف متمثلة بالمصرف الوقفي للتنمية العلمية والثقافية على دعمها في جعل ذلك ممكناً ونتطلع إلى المرحلة التالية حيث نهدف إلى زيادة عدد الطلاب المستفيدين في قطر بفرصة الحصول على تعليم عالي عالي الجودة".

وأضاف:" نعمل مع جامعة قطر على توفير الدعم وخلق فرص تعليمية عادلة تسمح لجميع الطلبة بالوصول للتعليم العالي، فتقوم مؤسسة التعليم فوق الجميع بالتعاون مع شركائها على إجراء تدخلات مبتكرة في التعليم، فمن خلال هذه الاتفاقية سنعمل مع الجامعة على الوصول إلى عدد أكبر من الطلبة المستهدفين لإدراجهم تحت هذا البرنامج وخلق مستقبل تعليمي عالي للطلبة المستهدفين ".والجدير بالذكر سيقدم برنامج الفاخورة قبل بداية كل عام أكاديمي قائمة بالعدد المطلوب من الطلاب لتقوم الجامعة بتحديد قائمة مختصرة، وكذلك المجالات الدراسية التي يستهدفها البرنامج وفق الاحتياجات المستقبلية لسوق العمل في الدولة، كما ستكون الجامعة مسؤولة عن إعداد نظام تقديم إلكتروني للبرنامج، واستلام المستندات المطلوبة للتقديم من الطلبة المتقدمين، وتشريح الطلاب بناء على تقييم الوضع المالي لأسرة المتقدم وفق سياسات وإجراءات الجامعة.

إن برنامج قطر للمنح الدراسية في قطر هو برنامج فريد من نوعه يوفر المنح الدراسية للشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 17 و 25 عامًا والذين أمضوا معظم سنوات حياتهم في قطر من استكمال تعليمهم العالي في الجامعات التي تتخذ من الدوحة مقرًّا لها، بما في ذلك جامعة قطر، وجامعات مؤسسة قطر، وجامعة الريان، وجامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا، وجامعة كالجاري في قطر، ويتم تنفيذ البرنامج من قبل مؤسسة التعليم فوق الجميع وبدعم من المصرف الوقفي للتنمية العلمية والثقافية بالإدارة العامة للأوقاف.

أنتهى

نبذة عن مؤسسة التعليم فوق الجميع

أطلقت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر مؤسسة "التعليم فوق الجميع" عام 2012، حيث تهدف المؤسسة إلى تغيير العالم من خلال توفير فرص التعليم للأطفال، إيماناُ منّا بأن التعليم هو أفضل سبيل للخروج من وطأة الفقر، وتأسيس مجتمعات تنعم بالعدل والسلم، وإطلاق الإمكانات الكاملة لكل طفل وشاب، وخلق الظروف المناسبة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة (SDGs) التي وضعتها الأمم المتحدة.

ومن خلال نهجنا المتعدد القطاعات، ونماذج التمويل الفريدة والتركيز على الابتكار كأداة للصالح الاجتماعي، والشراكات الفعالة، نسعى إلي توفير مستقبل أفضل وأمل حقيقي للفقراء والمهمّشين من الفتيان والفتيات.

تعمل مؤسسة "التعليم فوق الجميع" في مختلف أنحاء العالم من خلال أربعة برامج وأقسام، هي: علِّم طفلا (EAC)، والفاخورة، وأيادي الخير نحو آسيا (روتا)، وحماية التعليم في ظروف النزاع وانعدام الأمن (PEIC)، إدارة تطوير الابتكار.