In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

جامعة قطر تُشارك في القمَّة العالمية للابتكار 2019 | Qatar University

جامعة قطر تُشارك في القمَّة العالمية للابتكار 2019

2019-10-03
Professor Mariam Al-Maadeed represents QU and participates in the Global Innovation Summit

شاركت الأستاذة الدكتورة مريم المعاضيد، نائب رئيس جامعة قطر للبحث والدراسات العليا في القمة العالمية للابتكار 2019 في مدينة نور سلطان، كازاخستان في الفترة بين 16 و18 سبتمبر 2019، وذلك نيابةً عن رئيس جامعة قطر الدكتور حسن الدرهم، والذي يقوم حاليًا بدور شبه قيادي في المبادرات الحديثة للاتحاد العالمي لمجالس التنافسية لقيادة الجامعات والبحث العلمي بشأن بناء مستقبل الجامعات في ضوء الثورة الصناعية الرابعة، أو ما يسمى بمفهوم مبادرة الجامعات 4.0.

وقد عُقدت القمة في حضور فخامة عمدة نور سلطان ومضيف الحفل، السيد ألتاي كولجنوف، وسعادة السيدة ديبورا وينس سميث (رئيسة الاتحاد العالمي لمجالس التنافسية) وأعضاء موقرين آخرين، بالإضافة إلى الشركاء والممولين.

تُنظَم القمة العالمية للابتكار (GIS) سنويًا بمعرفة الاتحاد العالمي لمجالس التنافسية، حيث يجتمع القادة رفيعي المستوى من رجال الأعمال وممثلي الحكومة والأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني والمجتمعات الفكرية لعقد مناقشات مثمرة بشأن الحالة التنافسية العالمية وطرق تحسين القدرة على الابتكار على مستوى العالم. هذا وأصبحت جامعة قطر عضوًا فعالًا في الاتحاد العالمي لمجالس التنافسية منذ عام 2016، كما تساهم في قيادة واحدة من مبادراتها جنبًا إلى جنب مع جامعة زيوريخ حول "اتفاقيات تحسين الابتكار" وبناء فرقة عمل سياسات وإعداد التقارير حول أفضل الطرق والنماذج الناشئة لتعزيز الابتكار لدى الجامعات بالتعاون مع المنظمات الصناعية والحكومة.

ويتألف الاتحاد العالمي لمجالس التنافسية من شبكة من القادة والمنظمات من جميع أنحاء العالم من الملتزمين بتنفيذ استراتيجيات التنافسية لقيادة الابتكار والإنتاجية والازدهار في بلادهم ومناطقهم ومدنهم. وبالإضافة إلى الأعضاء الكازاختسانيين، فقد قَدِم أعضاء الاتحاد العالمي لمجالس التنافسية أو ممثلوهم من أكثر من 20 دولة حول العالم: الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة ونيوزيلندا والبرتغال وماليزيا واليابان ومصر وقطر والأردن وبيرو وجمهورية التشيك والمملكة العربية السعودية وعُمان واليونان وأستراليا وروسيا وسويسرا والبرازيل.

وقامت الأستاذة الدكتورة مريم المعاضيد نيابةً عن رئيس جامعة قطر بتقديم العرض الخاص بجامعة قطر؛ الذي تمحور حول استراتيجية تطوير الجامعات الوطنية للتأثير والتنافسية، وهي واحدة من بين القضايا المختلفة التي أثارها أعضاء الاتحاد العالمي لمجالس التنافسية. كما أعطت نُبذةً مختصرةً حول جامعة قطر (الكليات ومراكز البحوث وعدد الطلاب وترتيبها والتعاون الدولي والبحث العلمي وغيرها) وشرحت استراتيجية التطوير 2018-2022 لجامعة قطر (الرؤية والمهمة والأهداف والاستراتيجيات) المستوحاة من رؤية قطر الوطنية 2030. وفي هذا السياق، سلطت الأستاذة الدكتورة المعاضيد؛ الضوء على مساهمات الابتكار التي قامت بها جامعة قطر في المبادرات الكبرى لقطر مثل بعض التكنولوجيات الحديثة التي ابتُكرت لتطوير كأس العالم 2022 بالتعاون مع جامعة قطر.

كما شاركت الأستاذة الدكتورة المعاضيد في حلقة نقاشية حول دور الصناعات في التطوير، وابتكار صناعات حديثة وتعزيز الإنتاجية ودور ذلك في إنعاش الاقتصاد الحالي. كما شاركت في ورشة عمل لمنتدى الجامعات والبحث العلمي بشأن مبادرة الجامعات 4.0 (مستقبل الجامعات في ضوء الثورة الصناعية الرابعة). وهي مبادرة جديدة من نوعها يقوم بها الاتحاد العالمي لمجالس التنافسية ويشارك فيها قادة الجامعات عبر العالم بجانب قادة البحث والتطوير والصناعة والاستراتيجيات من أجل تصور واستكشاف وسائل الارتقاء بالجامعات ووضع الخطط الجديدة لها والتي تشكل الثورة الصناعية الرابعة واستراتيجية تطور المجتمع 4.0 واستراتيجية التطور الاقتصادي 4.0، وطرحت وجهات نظر قطر وجامعة قطر واستراتيجية التطور الخاصة بها حول هذا الموضوع المستحدث والحيوي للارتقاء بالجامعات والتعليم العالي.

علاوةً على ذلك، أتيحت للأستاذة الدكتورة مريم المعاضيد فرصة مقابلة سعادة السفير القطري في كازخستان، السيد أحمد علي التميمي، بالإضافة إلى رؤساء الجامعات الكازاخستانية المختلفة، وذلك لبدء التعاون المستقبلي المحتمل مع جامعة قطر.