الاربعاء 2011/07/06
العدد 981 - الأعداد السابقة
الرجوع الى النشرة

يعمل على تبسيط مفاهيم البحث العلمي
جامعة قطر تدشن مشروع (البيرق) لاكتشاف علوم المواد
دشنت وحدة تكنولوجيا المواد في جامعة قطر ، مشروع (البيرق) البحثي والتربوي، والموجه لطلبة المدارس الثانوية ، بحضور بعض المشرفين على البرنامج، وهم د. مريم العلي مدير وحدة تكنولوجيا المواد الهندسية، ود. نورة جبر آل ثاني مسؤولة البرنامج ، ود. كلثم الغانم أستاذ علم الاجتماع في جامعة قطر.

(البيرق) مشروع يهدف لوضع طلبة الثانوية في مشاريع بحثية، ودورات تدريبية، لاكتشاف علوم المواد، وهذا المشروع يتم تنفيذه بالتعاون مع منظمة اليونسكو، وجامعة نورث ويسترن، وقطر للبترول

 

وفي تصريح صحفي أكدت د. مريم العلي مدير وحدة تكنولوجيا المواد، على أهمية الأخذ بيد طلبة المدارس ، ووضعهم في أجواء البحث العلمي، وترسيخ القيم العلمية لديهم، وأشارت د. العلي إلى أن مشروع البيرق قد بدأ منذ عدة سنوات، وتحديدا في 2007 ، حيث نفذت وحدة تكنولوجيا المواد برنامجا بعنوان (المرح مع الفيزياء) ، ليتطور البرنامج إلى برنامج (اكتشاف علم المواد) في 2010 ، بمشاركة أوسع من المشرفين الأكاديميين.

 
 
وفي هذا العام انتقل البرنامج للأمام نقلة نوعية، كما تقول د. مريم العلي: فهو تعدى الاهتمام بالجانب العلمي، إلى التركيز على الجانب الاجتماعي، وما يمثله البحث العلمي من أهمية للمجتمع، وذلك من خلال مشاركة د.كلثم الغانم أستاذ علم الاجتماع في جامعة قطر، كما يركز البرنامج أيضا على الجوانب التربوية من خلال مشاركة د. نانسي آلين من كلية التربية.
 
 
 
 
ومن جانبها قالت د. نورة جبر آل ثاني : بأن البرنامج مفتوح لجميع طلبة المدارس الثانوية، سواء القطريين أو المقيمين، وهناك خطط مستقبلية لتوسيعه ليشمل منطقة الخليج.
 
وذكرت د. نورة بأن البرنامج ينقسم إلى 3 محاور، المحور الأول وهو موجه لطلبة الصف الثاني عشر ، تحت مسمى (أنا باحث) ، حيث يخوض الطلبة التجربة البحثية كاملة، من خلال التواجد مع باحثين من الأكاديميين، الذين يقومون بأبحاث فعلية، لمدة سبع ساعات، على مدى 5 أيام، يتعلمون خلالها آلية البحث العلمي، وفلسفته، ومن هذه الأبحاث التي سيتعايش الطلاب معها، أبحاث في مجال البوليمرات، وأخرى في مجال التآكل والصدأ، وأبحاث متعلقة بالكونكريت.
 
أما المحور الثاني للبرنامج فهو بعنوان (اكتشف علم المواد) ، وينفذ بالتعاون مع جامعة نورث ويسترن، ويشارك فيه نحو 250 طالب وطالبة، على مدى يومين، يتعلمون في اليوم الأول الأسس النظرية لعلم المواد، كما يقومون ببعض التجارب العملية، وفي اليوم الثاني سيعملون على حل بعض المشاكل العلمية بناء على ما تعلموه.
 
أما المحور الثالث لمشروع (البيرق) ، فهو يقوم على : أن يكتشف الطلاب بعض المشاكل التي قد تواجهها الصناعة ، وتتعلق بعلم المواد ، مثل الشروخ التي تحصل في المعادن، حيث سيستمعون إلى شروحات نظرية ، بالإضافة إلى الجانب العملي.
 
وأكدت د. نورة آل ثاني بان كل هذه المعارف النظرية، والتجارب العلمية، إنما تتم في ظروف مرحة ومشجعة ، تجعل الطلاب يستمتعون باللحظات التي يتعلمون فيها الجديد والمفيد.
 
 
 
ومن جانبها قالت د. كلثم الغانم : بأن اختيار اسم ( البيرق ) للبرنامج، وهو العلم الذي كان يحمله المحارب ، وراءه فلسفة مقصودة، فالاسم يشير إلى أن هؤلاء الطلبة ، ما هم إلا محاربون جدد في محراب العلم ، ويحاولون حمل لوائه إلى أبعاد جديدة من البيئة المحلية، وتطويعه لخدمة المجتمع.
 
وأضافت د. الغانم : و(البيرق) اسم جميل مقتبس من التراث، وثقافتنا، يتضمن معاني الإقدام ، والتضحية والإيثار ، وتلك قيم نسعى لغرسها في طلبتنا، كي تنعكس إيجابا على تحسين مستوى الحياة في قطر.
 
وقالت د. كلثم الغانم : بأن مشروع البيرق تنموي وتعليمي، يعمل على تغيير اتجاهات طلبة المدارس نحو البحث العلمي، فلقد وجدنا ابتداء قصورا في التحاق الطلبة بالتخصصات العلمية المهمة مثل الفيزياء والكيمياء وعلوم المواد ، فأردنا من خلال (البيرق) نشر ثقافة البحث، وأن يجدوا فيه المتعة، وأن يكون هدفا لهم.
 
وأشارت د. الغانم : إلى أن الطلبة قبل التحاقهم بالبرنامج يتعرضون لأنواع من اختبارات قياس الاتجاهات، وذلك لتحديد نظرتهم وعلاقتهم بالبحث العلمي، وأيضا يخضع الطلاب لاختبارات أخرى بعد الانتهاء من البرنامج، وذلك لملاحظة أي تغيير طرأ على رؤيتهم لفلسفة البحث العلمي، ولقد وجد القائمون على البرنامج تغييرات إيجابية في هذا الإطار.
 
 
 
والجدير بالذكر بأنه يشرف على هذا البرنامج نخبة من أساتذة جامعة قطر، في مقدمتهم د. مريم العلي مدير وحدة تكنولوجيا المواد الهندسية ، د. نورة جبر آل ثاني مسؤولة البرنامج ، د. كلثم الغانم أستاذ علم الاجتماع في جامعة قطر، د. نانسي ألين من كلية التربية، د. ياسر حسين عضو هيئة التدريس بقسم الكيمياء.
الحياة الجامعية: نشرة إخبارية يومية تصدر عن إدارة العلاقات الخارجية بجامعة قطر.

 

• محرر مسؤول : محمد ولد الشيخ • محررون مشاركون : مسعود عبد الهادي ، خولة مرتضوي ، عائشة الدوسري، اّمنة عبد الكريم، حنين مصطفى طوق
• ترجمة: عاطف شفيق • الصفحة الإلكترونية :تمام خدوري • التصوير: محمد شريف - علي محمد عماد الدين
• لنشر أخبار كليتكم أو قسمكم أو إدارتكم في هذه النشرة، يرجى إرسال أخباركم وفعالياتكم إلى العنوان mohamdsh@qu.edu.qa
• الأخبار والفعاليات: قبل الفعالية بيوم على الأقل
• القرارات والتعميمات: في نفس يوم صدور القرار أو التعميم
Qatar University
الأشتراكات | نشرات اخرى