Marcel Winatschek's Tokyopunk


20/01/2015

بداية، أود  أن أشارككم الحماس الكبير الذي أبداه الطلبة الراغبون بالالتحاق بكلية الطب حيث سررنا بأن الكلية استقبلت يوم أمس 179 طالباً وطالبة برفقة أولياء أمورهم في لقاء جمع المهتمين بالالتحاق بالكلية مع نائب رئيس الجامعة للتعليم الطبي وعميد الكلية، وفريق عمله لمعرفة المزيد عن برنامج الكلية ومناهجها الدراسية ولطرح ما يدور في أذهانهم من أسئلة واستفسارات.

كما شكل الملتقى التعريفي فرصة للطلبة لتبادل الآراء والأفكار ومحاورة  المختصين من مؤسسة حمد الطبية ومركز السدرة ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية الذين عبروا عن خبراتهم وعن أسباب اختيارهم لدراسة وممارسة المهن الطبية.

حضر الملتقى التعريفي أيضاً ممثلون عن إدارة القبول وقسم المنح الدراسية، وبرنامج التميز الأكاديمي، وممثلين عن برنامج “أطباء المستقبل” في مؤسسة حمد الطبية، حيث قاموا بعرض  مختلف الفرص التي يقدمونها للطلبة.

من المتوقع قبول ما لا يزيد على 50 طالباً وطالبة في برنامج الطب العام (MD  والذي يمتد 6 سنوات)، وذلك في سبتمبر من هذا العام . يسرنا أن نرحب بهم وأن نكون جزءاً من رحلتهم كأول دفعة أطباء تتخرج من جامعة قطر وذلك في العام 2021 إن شاء الله. وقد سجل أكثر من 400 طالب وطالبة اهتمامهم في الكلية حتى الآن، منهم 50 من القطريين. نحن مسرورون جداً أن نرى مثل هذا الحماس ونتوقع أن يكون القبول تنافسياً للغاية، وستعطى الأولوية للمواطنين القطريين في القبول وللطلبة الأجانب من أصحاب الأداء الأكاديمي المتميز، مع التركيز على المقيمين في الدولة لفترات طويلة، والمولودين في قطر.

من المجالات الأخرى التي تشهد زخماً متزايداً في قطر والمنطقة مؤخراً مجال ريادة الأعمال. وجامعة قطر من المؤسسات الرائدة في هذا الإطار وذلك بفضل تأسيسها مركز لريادة الأعمال وحاضنة أعمال. وما يبرز عمق التزامنا في هذا السياق هو مشاركتنا في استضافة منتدى ريادة الأعمال  في التنمية الاقتصادية للمرة الثانية المقرر عقده في الفترة من 2-3 مارس بالتعاون مع شركة (Interactive Business network) تحت رعاية معالي وزير الاقتصاد والتجارة.

تكتسب الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم أهمية خاصة في سلامة الاقتصاد الوطني حيث تأتي في الوقت المناسب لجيل الشباب لاكتساب مشورة الخبراء والتوجيه في خططهم وتطلعاتهم نحو امتلاك وإدارة الأعمال ليصبحوا من رواد الأعمال المتفوقين.

نواصل تزويد طلبتنا بمزيد من الفرص التي تمكنهم من التعلم من الخبراء والمختصين وتكون لهم مصدر إلهام لمتابعة مسار التميز في جميع مساعيهم. وتشكل الزيارة الأخيرة التي قام بها الخبير القانوني رئيس القضاة في المملكة المتحدة وويلز اللورد ثوماس إلى كلية القانون مثالاً حقيقياً على التزامنا بوضع طلبتنا في بيئة تعليم ذات جودة عالية بما يتيح لهم تطوير معارفهم في الوقت الذي يستعدون فيه لتولي زمام المبادرة والقيادة في مجتمعهم .